Facebook Page Twitter Page Instagram Page You Tube Page Email Apple Application Android Application
 
Al Mustagbal Website
أخبار مصورة
الكعبة المشرّفة في صور
أشكال ملفتة للغيوم فوق مدينة صور اللبنانية
الأنوار القطبية تضيء سماء اسكتلندا
كهوف من الجليد في بحيرة بيكال في سيبيريا
شلالات نياجرا
اروع الصور لامواج البحر
الطائرة الشمسية التي ستجول العالم من دون وقود
من سماء لبنان الجنوبية الغيم يرسم في تشرين لوحات سماوية
حين زينت الثلوج جنوب لبنان
Weather Kuwait
2015-08-06 08:33:37
عدد الزوار: 1268
 
الحمود: على الخطاب الإعلامي تعزيز الانتماء الوطني والتسامح
 
 

ورشة حول نسبة المشاهدة والاستماع في تلفزيون واذاعة الكويت

الكويت - وزير الاعلام ووزير الدولة لشؤون الشباب الشيخ سلمان صباح سالم الحمود الصباح شدد على ضرورة ان يتضمن الخطاب الاعلامي مجموعة قيم أهمها تعزيز الهوية الوطنية والانتماء الوطني والاهتمام بقيم الآباء والاجداد والتراث الكويتي وايجاد خطاب ديني متزن من خلال توضيح سماحة الدين الاسلامي وحقيقته.
كلام الشيخ سلمان الحمود جاء في ورشة عمل بشأن نتائج نسبة المشاهدة والاستماع في تلفزيون واذاعة دولة الكويت للعام (2014-2015) التي أقامها قطاع التخطيط الاعلامي والتنمية المعرفية بالوزارة بالتعاون مع شركة (ابسوس) للأبحاث التسويقية اليوم.
وأكد وزير الاعلام على أهمية تعزيز الاعلام الوطني وتوجيهه بما يحقق تطلعات الدولة وأولوياتها وانجازاتها وذلك لحساسية وحيوية دور وزارة الاعلام ومكونات الاعلام الوطني لدعم الجهود الاعلامية.
واذ اشار الى ضرورة وعي خطورة المرحلة التي تمر بها المنطقة والعالم العربي بشكل خاص، دعا لأن نكون "خير داعم لتحقيق جملة أولويات مهمة يجب أن يتضمنها الخطاب الاعلامي بوجود تنسيق ومتابعة وتخطيط حقيقي يوجه من خلاله وسائلنا بالاهتمام بانجازات الدولة وخططها وبرامجها التنموية بايجاد رأي عام داعم والاهتمام بالمجموعة القيمية".
واعتبر ان من أهمها تعزيز الهوية الوطنية والانتماء الوطني والاهتمام بقيم الآباء والاجداد والتراث الكويتي من خلال دعم الثقافة الكويتية لدى الناشئة والشباب والاهتمام بالعلاقات الدولية وتعزيزها والاهتمام بالوسائل التي تصل من خلالها الى الشباب وايجاد خطاب ديني متزن يدعو الى التسامح ويبتعد عن الغلو والتطرف من خلال توضيح سماحة الدين الاسلامي وحقيقته.
وزير الاعلام شدد على أن كل هذه التحديات التنموية والاعلامية المهمة تستوجب تكريس الجهود وتنظيم العمل وتركيز القدرة على وضع الأسس للتنسيق مع الشركاء في الاعلام الوطني في القطاع الخاص    موضحا أن الاعلام اليوم يعتبر صناعة وتنمية بشرية.
وأمل الشيخ سلمان الحمود من خلال جهود العاملين في وزارة الاعلام الى تحقيق هذه المعادلة الصعبة وتسجيل تطور حقيقي في الاعلام مشددا على أن التحدي هو الانسان بتطويره وتحصينه حتى بلوغ مرحلة التطور والابداع وتحقيق التطلعات.
كما دعا الى تعزيز العلاقة الهادفة والواضحة مع القطاع الخاص ومؤسسات المجتمع المدني لتحقيق نقلة اعلامية وتبني خطة هادفة يحقق الاعلام من خلالها تطلعات المجتمع واظهار ابداعات  الشباب الذين يعتبرون رسالة مهمة للعالم الذي يضع هذه الفئة كأولوية.
وذكر أن سمو أمير البلاد حفظه الله ورعاه حقق هذا التوجه العالمي بتعزيز دور الشباب قبل أربع سنوات باطلاقه المشروع الوطني للشباب (الوثيقة الوطنية) مشيدا بقطاع الاعلان التجاري والتسويق على جهوده بعمل نقلة نوعية في التسويق للبرامج التي تبناها تلفزيون واذاعة دولة الكويت.
دورات تدريبية للتنمية
اما الوكيل المساعد لقطاع التخطيط والتنمية المعرفية محمد العواش فأشار الى ان قطاع التخطيط وبالتعاون مع شركة (ابسوس) عمل على أن تكون التوجيهات المتعلقة بالدورات البرامجية قائم على أسس علمية ومهنية وأن يتم تقييمها على هذا الأساس.
وذكر أن القطاع يشدد على أن تكون هناك تنمية للعنصر البشري من خلال تفعيل اتفاقيات الدولية والاقليمية ومن خلال التعاون مع ادارة التدريب والتطوير حيث ستبدأ الدورات التدريبية الشهر المقبل بالتعاون مع هيئة الاذاعة البريطانية بواقع ست دورات تدريبية علمية ومهنية كاعداد التقارير من خلال الهاتف الذكي من موقع الحدث وعلى مستوى التقديم واعداد الدورات البرامجية وكذلك التدريب على التقنيات المتعلقة باستديوهات البث والارسال.
ولفت الى أن ادارة المخاطر تعمل على ايجاد غرفة للعمليات بالتعاون مع كافة قطاعات الوزارة بحيث تكون على صلة مباشرة مع مؤسسات الدولة المعنية مثل وزارة الداخلية والجيش وادارة الطوارئ الطبية والادارة العامة للاطفاء وذلك لتقديم المعلومة الصحيحة في مواجهة كم البيانات المغلوطة.
تلفزيون الكويت بالمرتبة الأولى
من جانبه، عرض مدير شركة (ابسوس) للأبحاث التسويقية بلال مراد النسب والاحصائيات التي أتت كخلاصة لعمل عامين لافتا الى ان تلفزيون دولة الكويت خلال شهر رمضان الماضي احتل المرتبة الأولى في نسبة المشاهدة داخل الكويت بين جميع المحطات التلفزيونية اذ سجل ارتفاع معدل نمو المشاهدة خلال الأعوام 2013 و2014 و2015 بنسبة 9ر68 في المئة.
مراد ذكر أن نسبة المشاهدة خلال فترة الافطار هي الأعلى من ناحية التوقيت مبينا أن تلفزيون الكويت حقق نسبة استحواذ بلغت 8 في المئة من سوق الاعلان اذ سجل ارتفاعا بلغت نسبته 25 في المئة مقارنة مع سنة 2014.
وحول متابعة أحداث التفجير الارهابي لمسجد الصادق في 26 و27 يونيو الماضي قال مراد ان تلفزيون الكويت سجل نسبة متابعة بلغت 54 في المئة اذ وصل عدد المتابعين الى مليون مشاهد في يوم 26 و700 ألف مشاهد في يوم 27.
وكشف أن اذاعة القرآن الكريم حققت أعلى نسبة متابعة في المحطات الاذاعية بنسبة 62 في المئة خلال شهر رمضان الماضي في حين حققت اذاعة (أو.أف.أم) ارتفاعا بنسبة المتابعة عن الأعوام السابقة بواقع 55 ألف مستمع يومي مستقطبة بذلك فئة الشباب بنسبة 70 في المئة من المتابعين.
يذكر ان الورشة حضرها وكيل وزارة الاعلام طارق المزرم والوكيل المساعد لشؤون الاذاعة الشيخ فهد مبارك عبدالله الأحمد الصباح والوكيل المساعد لقطاع الاعلام الجديد والخدمات الاعلامية منيرة الهويدي وعدد من مسؤولي وموظفي الوزارة. "/المستقبل/" انتهى ل . م 

Addthis Email Twitter Facebook
 

تصنيفات :

 
 
 
 
 
أخبار ذات صلة
 
Al Mustagbal Website