Facebook Page Twitter Page Instagram Page You Tube Page Email Apple Application Android Application
 
Al Mustagbal Website
أخبار مصورة
الكعبة المشرّفة في صور
أشكال ملفتة للغيوم فوق مدينة صور اللبنانية
الأنوار القطبية تضيء سماء اسكتلندا
كهوف من الجليد في بحيرة بيكال في سيبيريا
شلالات نياجرا
اروع الصور لامواج البحر
الطائرة الشمسية التي ستجول العالم من دون وقود
من سماء لبنان الجنوبية الغيم يرسم في تشرين لوحات سماوية
حين زينت الثلوج جنوب لبنان
Weather Kuwait
2015-02-17 15:36:51
عدد الزوار: 1134
 
التقرير المحلي ليوم 17-2-2015: الكويت تدعو لاحترام الأديان عموماً وعدم التحريض ضد المسلمين خصوصاً

قتل  الربيع العربي بيد عسكرية وعقلية علمانية متطرفة وانظمة اضاعت بوصلتها فأبعدت صوت الاعتدال ومهدت لبروز الارهاب والاجرام متمثلا بداعش، ويشترك مع اثم واجرام داعش وما تقوم به من عمليات لا شرعية ولا قانونية في العراق وسوريا وليبيا كل من دعم الطائفية والردة علي الربيع العربي، من واقع الجدل حول نشأة وأداء تنظيم "داعش" نصل إلى يقين مؤسف بأن هناك من يعتقد ولو بحد أدنى استقامة منهج التنظيم مع أدبيات واتجاهات الدين، ومن حيث المبدأ لا يمكن تصوّر أن الدين يرتكز إلى أسس دموية قاتلة لا رحمة فيها ولا أبعاد إنسانية، تلك متاجرة بالصراع ومزايدة جدلية في إطار الأعمال السياسية القذرة، لا تخدم إلا أجندة ضارة بالمجتمعات، وتسوّق للفكر الإرهابي والمتطرف بطريقة ملتوية لتصل إلى نتائج خاصة بأجندة خفية.

المشهد السياسي الكويتي قائم حاليا علي مدى تفاقم صراع الدول العربية والخارجية وما يخبىء كل طرف للاخر وكيف ستتعامل القيادة سلبا او ايجابا مع كل طرف؟!؟!

الكويت تنبذ العنف الإرهاب

وفي ظل ذلك، أدانت الكويت حادثي اطلاق النار اللذين استهدفا مركزا ثقافيا وكنيسا يهودياً في كوبنهاغن، وكذلك حادث إطلاق النار في ولاية شمال كارولاينا الأميركية ما اسفر عن مقتل وإصابة عدد من الأبرياء،  وحادث اطلاق النار في ولاية شمال كارولاينا الاميركية.

وأكد المصدر على موقف الكويت الداعي إلى ضرورة احترام الأديان وعدم المساس بالرموز الدينية وعدم التحريض ضد المسلمين. وحذر المصدر من خطورة استفحال مثل هذه الأعمال الإجرامية التي دون شك ستغذي العنف وستقود إلى نتائج كارثية على الأمن والاستقرار.

وشدد المصدر على موقف الكويت الداعي إلى نبذ العنف والإرهاب أيا كان مصدره أو هدفه والدعوة إلى تضافر الجهود الدولية لوأده وتخليص العالم من شروره.

وفي سياق الإرهاب، أعرب السفير الليبي لدى الكويت محمد عميش عن اعتزازه وتقديره الشديدين لعمق العلاقات الوطيدة والراسخة بين البلدين الكويت وليبيا.

 وقال عميش في تصريح له بمناسبة الذكرى الرابعة لثورة فبراير لليبيا، ان الشعب الليبي عازم على المضي نحو تأسيس دولة العدل والقانون ودولة المؤسسات رغم الصعاب والتحديات التي تعترض ذلك، مستبشرا بانطلاق الحوار الوطني بين الفرقاء لتشكيل حكومة وفاق وطني ووقف الاقتتال الدائر في ليبيا، مؤكدا ان ما يربط البلدين من علاقات تاريخية وقديمة يعتبر نموذجاً راقياً من العلاقات الاخوية بين الشعوب.

بدوره، استنكر النائب فيصل الدويسان بشدة الجرائم المتكررة التي تقوم بها عصابة داعش الارهابية وآخرها جريمة ازهاق روح 21 مصريا مظلوما. قائلا نحن في هذه المناسبة الأليمة لا يسعنا الا ان نعزي الشعب المصري الشقيق وقيادته بهذا المصاب الجلل وندعو الى التمسك بالوحدة الوطنية والوقوف خلف الجيش المصري الذي سيكون له الكلمة الفصل بالدفاع عن شعب وارض الكنانة.

مشدداً على ضرورة الضرب بيد من حديد تجاه كل من يسعى الى نشر الفكر الصهيوني للدواعش او من يبرر جرائمهم الشنيعة.

توحيد الجهود بين الشؤون والخارجية

وفي سياق منفصل، قالت مصادر مسؤولة إن "وزارة الشؤون الاجتماعية بصدد مخاطبة نظيرتها "الخارجية" لإفادتها وتزويدها بكل المعلومات عن المشاريع والاعمال الخارجية لجمعيات العمل الخيري الكويتية المنتشرة في مختلف دول العالم".

ووفقا لـ "القبس" قال المصادر إن "الهدف من مخاطبة الخارجية هو توحيد الجهود بين الوزارتين، لا سيما انهما تراقبان اعمال المؤسسات والجمعيات الخيرية نفسها".

في المقابل، أشادت وزيرة الشؤون الإجتماعية والعمل ووزيرة التنمية هند الصبيح بالعمل الدعوي الذي تقوم به لجنة التعريف بالإسلام في سبيل خدمة الإسلام والمسلمين داخل المجتمع الكويتي وقالت الصبيح أن سمعة الكويت في العمل الخيري والإنساني والدعوي تؤهلها أن تحتل صدارة الدول في هذه الأعمال الطيبة، ولا شك أن خدمة الإسلام واجب ديني علينا جميعا ، ويدفعنا لأن نعمل من أجل رفعته.

جاء ذلك خلال كلمة ألقتها في حفل التميز السنوي الذي أقامته لجنة التعريف بالإسلام بمسرح الهيئة الخيرية الإسلامية العالمية بحضور رئيس مجلس إدارة النجاة الخيرية احمد الجاسر ورئيس مجلس ادارة التعريف بالإسلام فيصل الزامل والعديد من كبار شخصيات العمل الخيري ومدراء ودعاة وموظفي جمعية النجاة والتعريف بالإسلام، حيث قامت الوزيرة بتكريم دعاة وموظفي اللجنة المتميزين وافضل الفروع والإدارات والأقسام، حيث حصل فرع محافظة الاحمدي على حصة الاسد من الجوائز، وتم توزيع الشهادات والدروع عليهم.

التعريف بالإسلام تحت شعار " تهادوا تحابوا "

من جهة أخرى اطلقت لجنة التعريف بالاسلام المشروع الدعوي الاجتماعي الالكتروني " بطاقات مزن الالكترونية "  وقال الشطي ان اللجنة تهدف من ورائه الى تسخير مناسباتنا الاجتماعية في خدمة الدعوة الى الله تعالى باستخدام وسائل التقنية الحديثة ووسائل التواصل الاجتماعي ، وتنمية العلاقة الطيبة بين المجتمع المسلم عملا بقول النبي" تهادوا تحابوا ". ويدخل ريع هذا المشروع لصالح رعاية المسلمين الجدد.

فيما أكد رئيس مجلس ادارة جمعية الهلال الاحمر د. هلال الساير ان الكويت “لا تدخر جهدا في مد يد العون والمساعدة للاشقاء السوريين في دول الجوار, فالمجتمع الكويتي محب للخير دائما”. جاء ذلك في تصريح للساير إلى “كونا” قبيل مغادرته والوفد المرافق اليوم الى كل من الاردن ولبنان للوقوف والاطلاع على المساعدات المقدمة للشعب السوري في كلا البلدين.

وقال الساير انه سيقوم بزيارات للمخيمات التي يتواجد بها السوريون في كل من الاردن ولبنان للاطلاع على نشاطات الجمعية الاغاثية, معربا عن بالغ شكره لجميع المؤسسات والمنظمات الانسانية التي عملت مع الجمعية خلال الفترة الماضية والحالية.

وقالت السفيرة مورو في تصريح صحافي عقب لقائها امس رئيس مجلس إدارة جمعية الهلال الاحمر الكويتية د. هلال الساير ان ما قامت به الجمعية من جهود انسانية تنبع من ايمان القيادة الرشيدة لدولة الكويت بضرورة مساعدة الدول المنكوبة في أوقات المحن.

من جانبه، رحب الساير بزيارة السفيرة مورو، معربا عن استعداد الجمعية للتعاون والتنسيق البناء مع المنظمات الانسانية والمجتمعية في بلادها.

وقال الساير ان جمعية الهلال الاحمر الكويتي تعمل على تحسين الظروف الانسانية للمتضررين من خلال تقديم المساعدات الانسانية وانشاء المشاريع التنموية لاعادة الحياة الى طبيعتها في المناطق المنكوبة وتعزيز قدرة المتأثرين على تجاوز ظروف المحنة.

Addthis Email Twitter Facebook
 

تصنيفات :

 

كلمات و مفاتيح :

 
 
 
 
أخبار ذات صلة
 
Al Mustagbal Website