Facebook Page Twitter Page Instagram Page You Tube Page Email Apple Application Android Application
 
Al Mustagbal Website
أخبار مصورة
الكعبة المشرّفة في صور
أشكال ملفتة للغيوم فوق مدينة صور اللبنانية
الأنوار القطبية تضيء سماء اسكتلندا
كهوف من الجليد في بحيرة بيكال في سيبيريا
شلالات نياجرا
اروع الصور لامواج البحر
الطائرة الشمسية التي ستجول العالم من دون وقود
من سماء لبنان الجنوبية الغيم يرسم في تشرين لوحات سماوية
حين زينت الثلوج جنوب لبنان
Weather Kuwait
2015-10-28 09:41:09
عدد الزوار: 1267
 
أوباما يدرس إرسال قوات برية لمواجهة "داعش" في سوريا
 
 

 

 
بعد تنامي قلق البيت الأبيض من تعثر المعركة

سوريا - مع إحتدام المعارك على كافة الجبهات في سوريا، ومع تحقيق قوات النظام تقدّماً بارزاً في عدد منها، مدعومة بالغارات الجوية الروسية، ومع مطالبة المعارضة بتدخّل غربي عسكريّ أكبر، يبدو أن الولايات المتحدة الأميركية بدأت فعلاً دراسة إمكان تدخّلها برياً في سوريا، وفق ما نقلته صحيفة "واشنطن بوست" عن مستشارين أمنيين في البيت الأبيض، والذين أكدوا أن الرئيس باراك أوباما يدرس خطة إرسال قوات برية إلى الخطوط الأمامية في المعركة ضد "داعش" في سوريا.
الصحيفة رأت أن "هذا التطور يدلّ على تنامي قلق البيت الأبيض من تعثر المعركة ضد تنظيم "الدولة الإسلامية" في الشرق الأوسط، بالإضافة إلى توجه البنتاغون نحو توسيع دوره في النزاعات طويلة الأمد عبر العالم"، مؤكدة أن "هذه التغييرات التي تُعدّ، ستؤدّي إلى زيادة الدور الأميركي في سوريا والعراق كثيرا في حال حصولها، وتنتظر موافقة أوباما الذي قد يتخذ قرارا بشأنها في خلال هذا الأسبوع، كما أنه ربما سيقرر عدم تغيير المسار الحالي"، وفق المسؤولين الأمريكيين الذين رفضوا ذكر اسمهم كون النقاشات حول الموضوع لا تزال مستمرة.
المسؤولون أضافوا أنه "من غير الواضح عدد الجنود الضروري لإجراء هذه التغييرات لكن حتى الآن من المرجح أن يكون العدد قليل نسبيا".
لا مبادرات سياسية قبل القضاء على الإرهاب
سياسياً، وبعدما شاعت في الأيام الأخيرة أخبار عن موافقة الرئيس السوري بشار الأسد إجراء إنتخابات نيابيّة ورئاسيّة في البلاد، نشرت الرئاسة السورية توضيحاً أكدت فيه أنه لا وجود لأي مبادرات سياسية أو أفكار يمكن تنفيذها قبل القضاء على الإرهاب.
وفي البيان الذي نُشر على صفحة رئاسة الجمهورية عبر موقع "فيسبوك "، قالت الرئاسة: "وردنا خلال اليومين الماضيين العديد من الاستفسارات والتساؤلات حول ما صدر عن بعض أعضاء الوفد الروسي بعد لقائه الرئيس الأسد أمس الأول من تصريحات أشارت إلى استعداد سيادته لإجراء انتخابات برلمانية ورئاسية مبكّرة. وعليه يهمنا توضيح ما يلي: في إطار المبادئ العامة للدولة السورية فإن أي حلّ سياسي يحفظ سيادة الدولة ووحدة أراضيها ويحقن دماء السوريين ويحقّق مصالحهم ويقرّره الشعب السوري سيكون موضع ترحيب وتبَنٍّ من قبل الدولة. أما الأفكار والمبادرات التي يتم الحديث عنها في الفترة الأخيرة وما يمكن أن يتفق عليه السوريون مستقبلا، فقد أكد الرئيس الأسد أكثر من مرة وفي العديد من خطاباته ولقاءاته الإعلامية أنه لا يمكن تنفيذ أي مبادرة أو أفكار وضمان نجاحها إلا بعد القضاء على الإرهاب وإعادة الأمن والاستقرار إلى ربوع البلاد". "/المستقبل/" انتهى ل . م 

Addthis Email Twitter Facebook
 
 
 
 
 
 
 
Al Mustagbal Website