Facebook Page Twitter Page Instagram Page You Tube Page Email Apple Application Android Application
 
Al Mustagbal Website
أخبار مصورة
الكعبة المشرّفة في صور
أشكال ملفتة للغيوم فوق مدينة صور اللبنانية
الأنوار القطبية تضيء سماء اسكتلندا
كهوف من الجليد في بحيرة بيكال في سيبيريا
شلالات نياجرا
اروع الصور لامواج البحر
الطائرة الشمسية التي ستجول العالم من دون وقود
من سماء لبنان الجنوبية الغيم يرسم في تشرين لوحات سماوية
حين زينت الثلوج جنوب لبنان
Weather Kuwait
2015-10-13 04:15:00

بقلم أسرة التحرير

عدد الزوار: 2135
 
الافتتاحية ليوم 13-10-2015: سلمت يداك يا سمو رئيس الوزراء
 
 

نعم.. إنه اليقين وإنها الطمأنينة والدقة،..
سمو رئيس مجلس الوزراء الشيخ جابر المبارك الحمد الصباح، وبكل ثقة بالنفس قدم اقراراً بذمته المالية.. قد يبدو الامر خبراً عادياً، ولكنه في الحقيقة ظاهرة مميزة تنمّ عن ثقة الرجل بنفسه، وحسن سريرته ونظافة كفه، وحرصه على  أن يكون مثالا يحتذى به، وأنه يكون قدوة صالحة لغيره من المسؤولين..
لأنه في موقع القرار وفي سدّة الحكم والمسؤولية، أقدم على كشف حساباته المالية، بحيث صار القاصي والداني يعرف حجم الرجل المالي، فإذا زاد المال عرف مقدار زيادته، فيقال له: من أين لك هذا..؟
نعم الطريقة الفضلى التي تبعث على الثقة بالحاكم، وتوطد العلاقة بينه وبين مواطنيه، وتكون المقدمة الاولى لمكافحة الفساد، لأن فساد الرعية هو من فساد المسؤول والناس على دين ملوكهم .
نعم ان خطوة رئيس مجلس الوزراء هذه هي قفزة واسعة سيكون لها بُعدا على صعيد الاصلاح الاداري ومكافحة الفساد.. و اقامة الحواجز المنيعة في طريق تسلل الفساد الى البلاد..
جميع المسؤولين صار لزاماً عليهم أن يفعلوا ما فعل سموه ليصير عندها بالامكان الوقوف على احجامهم المالية وبالتالي معرفة مدى الزيادة في ما لو زادت. 
ويبقى عليّ هنا انا كاتبة هذه السطور أن اسأل: هل ستذهبون انتم الوزراء والنواب بالجملة لتقديم ذممكم المالية..؟ أم انكم  ستقفون عند حدود الاشادة والتصفيق من دون الاقتداء بخطوة سموه؟.

 

Addthis Email Twitter Facebook
 
 
 
 
 
Al Mustagbal Website