Facebook Page Twitter Page Instagram Page You Tube Page Email Apple Application Android Application
 
Al Mustagbal Website
أخبار مصورة
الكعبة المشرّفة في صور
أشكال ملفتة للغيوم فوق مدينة صور اللبنانية
الأنوار القطبية تضيء سماء اسكتلندا
كهوف من الجليد في بحيرة بيكال في سيبيريا
شلالات نياجرا
اروع الصور لامواج البحر
الطائرة الشمسية التي ستجول العالم من دون وقود
من سماء لبنان الجنوبية الغيم يرسم في تشرين لوحات سماوية
حين زينت الثلوج جنوب لبنان
Weather Kuwait
2015-02-19 11:20:19
عدد الزوار: 767
 
"قطر قد تعاود دورها كوسيط" بملف عسكريي عرسال اللبنانية

أفادت معلومات صحافية ان دولة قطر ستعاود الدخول الى ملف عسكريي عرسال المختطفين من قبل الجهات الارهابية للعب دور الوسيط مع تنظيم "جبهة النصرة".

وعاودت خلية الأزمة الوزارية اجتماعاتها عصر أمس الاربعاء، حيث اطلعت في الاجتماع الذي دام اقل من ساعة، وفق ما أفادت به صحيفة "الجمهورية" الخميس، على آخر التطورات في ملف العسكريين من قبل المدير العام للامن العام اللواء عباس ابراهيم.

كما أطلع ابراهيم المجتمعين على اجواء زيارته الاخيرة الى قطر.

من هنا، لفتت "الجمهورية"، الى ان احتمال "عودة قطر الى لعب دور الوسيط مع جبهة النصرة يرتفع منسوبُه، وإن لم يسجّل أيّ تطور جديد".

وأشارت الى ان "الأمور بدأت تأخذ منحى مختلفاً ينتظر ان تتّضح معالمها في الايام المقبلة".

وكشفت ان "ابراهيم سيضطرّ لزيارة عواصم يمكن أن تلعب دوراً في هذا الملف"، متوقعة ان "تنشط حركة الاتصالات في الايام المقبلة".

في السياق عينه، نقلت "الجمهورية"، عن نائب رئيس بلدية عرسال أحمد الفليطي ان الزيارة التي قام بها الى رئيس الحكومة تمام سلام "تنمَوية ومطلبية بامتياز".

وعن جديد الاتصالات مع الخاطفين، قال الفليطي انه "قدّم ما لديه من معطيات للرئيس سلام وكلّ من يعنيه الأمر، ولن يكشف عن أيّ تطور لئلّا يحمّلوه مسؤولية ما قد يحصل".

وفي الثاني من آب، وقعت معركة استمرت اياما بين الجيش ومسلحين قدموا من سوريا ومن مخيمات للاجئين السوريين داخل بلدة عرسال. وتسببت المعركة بمقتل عشرين جنديا و16 مدنيا وعشرات المسلحين. وانتهت بانسحاب المسلحين من عرسال واختطاف أكثر من 25 عسكريا في الجيش وقوى الأمن.

وقام داعش بقطع رأس اثنين من العسكريين المختطفين من قبله، في حين أعدمت النصرة اثنين آخرين رمياً بالرصاص.

Addthis Email Twitter Facebook
 

تصنيفات :

 

كلمات و مفاتيح :

 
 
 
 
أخبار ذات صلة
 
Al Mustagbal Website