Facebook Page Twitter Page Instagram Page You Tube Page Email Apple Application Android Application
 
Al Mustagbal Website
أخبار مصورة
الكعبة المشرّفة في صور
أشكال ملفتة للغيوم فوق مدينة صور اللبنانية
الأنوار القطبية تضيء سماء اسكتلندا
كهوف من الجليد في بحيرة بيكال في سيبيريا
شلالات نياجرا
اروع الصور لامواج البحر
الطائرة الشمسية التي ستجول العالم من دون وقود
من سماء لبنان الجنوبية الغيم يرسم في تشرين لوحات سماوية
حين زينت الثلوج جنوب لبنان
Weather Kuwait
2015-12-26 23:39:26
عدد الزوار: 6317
 
أبرز ما تناولته الصحافة الكويتية ليوم 26-12-2015: "الداخلية" تضع «بلوك» على 12 ألف مواطن مطلع 2016 لعدم تجديدهم لرخص السلاح
 
 

تناولت الصحافة الكويتية إعلان مصدر أمني رفيع المستوى ان وكيل وزارة الداخلية أعطى الضوء الأخضر الى إدارة نظم المعلومات في وزارة الداخلية بوضع نحو 12 ألف مواطن على قوائم «البلوك»، وتحدثت عن أداء عشرات الآلاف من المسيحيين في الكويت صلاة عيد الميلاد في مختلف الكنائس أمس، وتحدثت عن حلول الكويت في المرتبة الثانية عربيا والـ 85 دوليا، وكشفت بحسب مصادر مطلعة ان وزارتي الاوقاف والداخلية تنسقان لمنع «متطرفين تائبين» من السفر خشية انخراطهم مرة اخرى مع الجماعات الارهابية، ونقلت عن مصادر قضائية مطلعة، أن النيابة العامة قدمت طلباً إلى الجهات القضائية البريطانية لاتخاذ إجراءات بمنع سفر أو التحفظ على الرئيس السابق لمؤسسة التأمينات الاجتماعية فهد الرجعان، وأوردت عن وزارة الكهرباء والماء أخيرا إنها وفرت 60 مليون دينار في أحد عقود الصيانة، مقارنة بالعام الماضي.

هذه كانت ابرز العناوين التي تصدرت الصحافة الكويتية بحسب ما رصدته لكم "المستقبلواليكم التفاصيل:

«الداخلية» تضع «بلوك» على 12 ألف مواطن مطلع 2016 لعدم تجديدهم لرخص السلاح

اهتمت الصحافة الكويتية بإعلان مصدر أمني رفيع المستوى ان وكيل وزارة الداخلية الفريق سليمان الفهد أعطى الضوء الأخضر الى إدارة نظم المعلومات في وزارة الداخلية بوضع نحو 12 ألف مواطن على قوائم «البلوك» أو منع جميع المعاملات بالنسبة لهم والمنجزة من وزارة الداخلية، مثال على ذلك منع تجديد جوازات السفر ومنع تجديد رخص السوق والمركبات وجلب عمالة منزلية وتجديد اقامات عمالة مسجلة عليهم وغيرها من المعاملات.وقال المصدر ان هذه التعليمات التي أصدرها الفريق الفهد ستكون موضع تنفيذ مطلع العام 2016، وجاءت عقب تقرير قدم الى وكيل الداخلية من قبل مدير عام الإدارة العامة لمباحث السلاح اللواء فراج الزعبي، تضمن ان عملية حصر التراخيص الممنوحة من قبل وزارة الداخلية كشفت مؤخرا عن ان 12 ألف مواطن رخصت لهم أسلحة في أوقات مختلفة، وهذه الأعداد لم تقم بتسليم ما بحوزتها من أسلحة أو لم تقم بتجديد الترخيص لهذه الأسلحة.وأشار المصدر الى ان التقرير الذي رفعه اللواء الزعبي كان دقيقا للغاية، إذ تضمن نوع الأسلحة التي بحوزة غير المرخصين، حيث جاء في التقرير ان هناك 10 آلاف سلاح شوزن أصحابها لم يقوموا منذ الإعلان عن مهلة جمع السلاح بتسليمها او لم يتقدموا بتجديد ترخيصها حتى الآن، وأيضا هناك 1000 حائز ترخيص بحيازة مسدس لم يتجاوبوا مع الحملة او لم يسلموا ما بحوزتهم من مسدسات أو لم يرخصوها، هذا الى جانب 1000 رشاش تم منح تراخيص لأصحابها مطلع التسعينيات، وهؤلاء لم يسلموا هذه الرشاشات، مشيرا الى ان هذه الشريحة الأخيرة يرجح ان يلزموا بتسليم الرشاشات لعدم الحاجة ولصدور الترخيص لأصحابها في فترة زمنية لم تعد قائمة حاليا.

الخالد: توفير الأمن والطمأنينة للجاليات المسيحية

وقالت انه وسط إجراءات أمنية مشدَّدة، أدى عشرات الآلاف من المسيحيين في الكويت صلاة عيد الميلاد في مختلف الكنائس أمس.وأكد نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الداخلية الشيخ محمد الخالد، الذي أشرف ميدانياً على الانتشار الأمني أمام الكنائس، أن الكويت بلد التعايش والتسامح، لافتاً الى ان رجال الأمن حريصون على حماية أمن وسلامة كل من يعيش على أرضنا الطيبة، ويحترم القوانين والنظم والعادات والتقاليد التي تجمع المواطنين والمقيمين في نسيج واحد.وطالب رجال الداخلية بتوفير كل عوامل الأمن وأسباب الطمأنينة للجاليات المسيحية.وكان لافتا «الحشد البشري» في محيط الكنائس في العاصمة، حيث امتدت الطوابير إلى مئات الأمتار عند المنطقة القريبة من دوار الشيراتون والكنيسة الإنجيلية الوطنية (البروتستانت).

مؤشر الديموقراطية: الكويت الثانية عربياً بعد تونس

وتحدثت عن حلول الكويت في المرتبة الثانية عربيا والـ 85 دوليا، في مؤشر الديموقراطية، حسب أحدث تصنيف للديموقراطية في العالم، فيما تذيلت اليمن القائمة على الصعيدين العربي والعالمي.وتصدرت تونس الدول العربية وجاءت في المرتبة الـ 66 دوليا، كما سجلت أعلى نسبة تطور ايجابي على الصعيد الدولي في مؤشر التطور الديموقراطي بعد تقدمها بـ36 درجة بحسب تقرير دولي صدر عن منظمة {غلوبال ديموكراسي}. وجاء لبنان في المركز الثالث عربيا والـ92 دوليا تلاه المغرب في المرتبة الرابعة عربيا والـ99 دوليا، والبحرين بالمرتبة الـ5 عربيا و103 عالميا. وجاءت مصر في المرتبة السادسة عربيا والـ108 عالميا، في حين حلت كل من سوريا واليمن على التوالي في المرتبتين الأخيرتين.وتصدرت النرويج في التصنيف الذي شمل الـ 113 دولة، كما جاءت كل من سويسرا والسويد وفنلندا والدانمرك وهولندا وألمانيا ونيوزيلندا وايرلندا وبلجيكا ضمن الدول العشر الأولى في التصنيف.واللافت في هذا التقرير الدولي غياب «دول ديموقراطية» عن المراتب العشر الأولى، حيث حلت بريطانيا بالمرتبة 12، وفرنسا بالمرتبة 14، والولايات المتحدة بالمرتبة الـ 16، وإسرائيل بالمرتبة الـ 24، فيما جاءت تركيا بالمرتبة 69، وروسيا بالمرتبة 98 في المؤشر.

منع سفر «المتطرفين التائبين» لحمايتهم من «الإرهاب»

وكشفت بحسب مصادر مطلعة ان وزارتي الاوقاف والداخلية تنسقان لمنع «متطرفين تائبين» من السفر خشية انخراطهم مرة اخرى مع الجماعات الارهابية.وأوضحت أن «الأوقاف» زودت «الداخلية» بعدد من أسماء «المتطرفين» الذين أهلوا ودمجوا مع المجتمع سابقاً، على أن يتم اقرار آلية لحمايتهم وتقييم مدى استجوابهم للتأهيل الذي تلقوه، لافتة إلى ان الاوقاف «تعتزم الاستفادة ايضاً من المتطرفين السابقين وادخالهم في الوثيقة التي أعدتها لمواجهة الارهاب والتطرف والاستفادة من اهم الاسباب التي واجهتهم لردعها».وقالت المصادر ان الاوقاف «ستستعين بأطباء واختصاصيين نفسيين لتأهيل المتطرفين ودراسة أوضاعهم الاجتماعية عن كثب، فضلاً عن غرس مفاهيم الوسطية والاعتدال والتفكير القويم لحمايتهم من أي أفكار متطرفة تحت مسمى الجهاد».

النيابة الكويتية تطالب بريطانيا بمنع مغادرة الرجعان

ونقلت عن مصادر قضائية مطلعة، أن النيابة العامة قدمت طلباً إلى الجهات القضائية البريطانية لاتخاذ إجراءات بمنع سفر أو التحفظ على الرئيس السابق لمؤسسة التأمينات الاجتماعية فهد الرجعان الموجود حالياً في المملكة المتحدة، والمطلوب قضائياً للكويت على خلفية بلاغ عن اختلاسه وإضراره بأموال المؤسسة.وقالت المصادر إن الكويت تأمل اتخاذ إجراءات احترازية تضمن عدم هروب الرجعان من المملكة إلى حين تصديق اتفاقية تبادل المطلوبين بين البلدين، مبينة أن عدم اتخاذ أي إجراءات ضده سيمكنه من المغادرة، مما يصعّب إعادته إلى الكويت، أو يجعلها تستغرق وقتاً.وأضافت أن توقيع البلدين اتفاقية تبادل المطلوبين يخضع لما تم توقيعه بين برلماني البلدين، فضلاً عن مرورها ببعض الإجراءات التي قد تستغرق مدة لدخولها حيز التنفيذ، موضحة أن النيابة مازالت تحقق في البيانات والمعلومات الواردة من القضاءين البريطاني والسويسري بشأن حسابات الرجعان، مع سماعها شهادة مسؤولي المؤسسة لاستكمال باقي التحقيقات.وكان عضو مجلس إدارة مؤسسة التأمينات فهد الراشد تقدم عام ٢٠٠٨ إلى النيابة العامة ببلاغ ضد الرجعان يتهمه فيه باختلاس أموال المؤسسة عبر عدة صفقات، حيث حجزت على أمواله وممتلكاته في الكويت وعدة دول، ومازالت تنتظر الحجز على بعضها في أميركا بعد القيام بتلك الخطوة في بريطانيا وسويسرا والبحرين.

«الكهرباء»: توفير 60 مليون دينار في أحد عقود الصيانة

وأوردت عن وزارة الكهرباء والماء أخيرا إنها وفرت 60 مليون دينار في أحد عقود الصيانة، مقارنة بالعام الماضي، كما استطاعت توفير قرابة 64 مليون دولار، بإدخال بعض التعديلات لحرق الزيت الثقيل، بدلا من البترول الخام 'الأحفوري' لإنتاج الكهرباء، وأدخلت الوزارة خططا للصيانة، لتمدد في أعمار وحدات توليد الطاقة وإنتاج المياه لما يقارب 15 عاما مقبلة.وأوضحت الوزارة أن إنجازاتها لا تتوقف على التوفير المالي فقط، بل هناك دعم غير محدود من قبل وكيل الوزارة م. محمد بوشهري، للعنصر البشري.'الجريدة' حصرت بعض الإنجازات الخاصة بالوزارة خلال الفترة الماضية. وفي ما يلي التفاصيل:نجحت وزارة الكهرباء والماء الصيف الماضي في حرق الزيت الثقيل في غليات إنتاج الطاقة بمحطة الزور الجنوبية، ومن خلال العديد من الاجتماعات مع المؤسسة العامة للبترول استطاعات الوزارة استقبال الزيت بدرجات حرارة تمكنت من التعامل معها، الأمر الذي وفر على الدولة، من خلال هذه التعديلات، 64 مليون دولار.لم يقتصر الأمر على التوفير المادي الذي نجحت فيه الوزارة، بل سعت إلى الحد من الانبعاثات التي تخرج من فوهات المداخن بالمحطات، من خلال بعض الإضافات على زيوت الحرق، حرصا من الوزارة على التقليل من هذه الانبعاثات والمحافظة على البيئة.نجاح الوزارة لم يتوقف على هذا القدر فقط، بل سعت من خلال خطة أعلن عنها في السابق وكيل وزارة الكهرباء والماء م. محمد بوشهري، والوكيل المساعد لقطاع محطات القوى م. فؤاد العون، إلى تكويت العمالة الفنية في المحطات. وأعطى الوكيل بوشهري كل الدعم لوكيل القطاع، لتدريب العمالة الوطنية والفنية، والاعتماد عليها في تشغيل وصيانة المحطات المختلفة، حتى إن الوزارة استطاعات تكويت 85 في المئة من العمالة بمحطة الدوحة الغربية، البالغ عدد موظفيها 740 موظفا كويتيا من العمالة الفنية الماهرة، وهذا الإنجاز يحسب أيضا لوزارة الكهرباء والماء، التي تنفذ خططها وفق آلية مدروسة ومحسوبة، وصولا إلى الهدف المنشود.

المصدر : المستقبل

Addthis Email Twitter Facebook
 
 
 
 
 
Al Mustagbal Website