Facebook Page Twitter Page Instagram Page You Tube Page Email Apple Application Android Application
 
Al Mustagbal Website
أخبار مصورة
الكعبة المشرّفة في صور
أشكال ملفتة للغيوم فوق مدينة صور اللبنانية
الأنوار القطبية تضيء سماء اسكتلندا
كهوف من الجليد في بحيرة بيكال في سيبيريا
شلالات نياجرا
اروع الصور لامواج البحر
الطائرة الشمسية التي ستجول العالم من دون وقود
من سماء لبنان الجنوبية الغيم يرسم في تشرين لوحات سماوية
حين زينت الثلوج جنوب لبنان
Weather Kuwait
2015-11-09 08:44:15
عدد الزوار: 7128
 
أبرز ما تناولته الصحافة الكويتية ليوم 9-11-2015: الأمير إلى موسكو اليوم
 
 

تناولت الصحافة الكويتية بقرار النيابة العامة أمس حجز المتهم الأول في قتل الوافد المصري في مشاجرة حولي لمدة 10 أيام و إحالته إلى السجن المركزي، وتحدثت عن عرض على وزارتي المالية والتخطيط رؤية شاملة يمكن أن تسهم في تحريك الدورة الاقتصادية المحلية وتساعد على دفع المشاريع، ونقلت تأكيد مصدر مسؤول في المؤسسة العامة للرعاية السكنية ان برنامج إنشاء البنية التحتية بمدينة المطلاع مطلع العام المقبل عبر 3 مراحل تعاقدية، ولفتت لانتهاء وزارة التربية من بحث 2850 تظلماً من اصل 3600 تقدم بها معلمون واداريون بشأن عدم تسلمهم مكافأة الاعمال الممتازة.

وأفادت عن سقوط طائرة استطلاع أميركية أثناء عودتها من العراق، وأوردت نفي وزارة الصحة حدوث أي تسرب لمواد مشعة من حاويات خاصة بالوزارة خلال عملية نقلها من الطائرة الى المخازن الخاصة بالجمارك، وأشارت الى توجه سمو أمير البلاد إلى موسكو اليوم، واهتمت بتأكيد مصدر أمني رفيع المستوى «وجود اختراقات في المنافذ البحرية بسبب عدم دخول بعض اجزاء المنظومة الأمنية للخدمة»، وتطرقت لنفي وزير التربية وزير التعليم العالي الدكتور بدر العيسى، صحة ما تناقلته بعض وسائل الاعلام بانه طلب من الجانب الايراني انشاء جامعة مشتركة مع الكويت.

هذه كانت ابرز العناوين التي تصدرت الصحافة الكويتية بحسب ما رصدته لكم "المستقبلواليكم التفاصيل:

حجز قاتل المصري في حولي 10 أيام وإخلاء سبيل البقية

اهتمت الصحافة الكويتية بقرار النيابة العامة أمس حجز المتهم الأول في قتل الوافد المصري في مشاجرة حولي لمدة 10 أيام و إحالته إلى السجن المركزي، بعد أن وجهت إليه تهمة القتل العمد بأن قام بدهس المجني عليه بقصد إزهاق روحه، وقررت إخلاء سبيل 3 مواطنين و3 وافدين مصريين بكفالة مالية وقدرها 300 دينار لكل منهم.وكانت النيابة العامة أحالت جميع المتهمين للطب الشرعي للكشف عليهم ومعرفة مدى إصابتهم، في حين استمعت إلى أقوال ضابط المباحث وواجهت المتهمين بالأقوال.

البنوك تموّل مشاريع حكومية عملاقة بـ 4 مليارات

وقالت الصحافة انه في اطار تحرك جاد نحو إشراك القطاع الخاص في خطط الحكومة المتعلقة بتمويل المشاريع والسعي لسد العجز المتزايد في ميزانية الدولة نقلت عن مصادر مطلعة أن البنك المركزي عرض على وزارتي المالية والتخطيط رؤية شاملة يمكن أن تسهم في تحريك الدورة الاقتصادية المحلية وتساعد على دفع المشاريع. وتضمنت الرؤية، وفق المصادر، مقترحاً بإشراك البنوك المحلية في تمويل السندات التي تعتزم الحكومة طرحها قبيل نهاية هذا العام لتوفير السيولة اللازمة لسد العجز في الميزانية والذي بلغ حتى نهاية سبتمبر الماضي زهاء نصف مليار دينار.ويرى البنك المركزي أن السيولة المتوافرة لدى البنوك تجعلها مؤهلة لشراء السندات التي تنوي الحكومة بيعها على بعض مؤسسات الدولة مثل هيئة الاستثمار وهيئة شؤون القصّر ومؤسسة التأمينات الاجتماعية إضافة إلى المواطنين.المصادر ذاتها أكدت أن البنوك المحلية قطعت شوطاً كبيراً نحو توفير 4 مليارات دينار لتمويل مشاريع حكومية عملاقة في مجالي الخدمات والنفط وأن المشاورات بينها وبين الحكومة في هذا الجانب وصلت مراحل متقدمة.هذه الخطوات الحكومية المتسارعة والإيجابية جاءت تنفيذاً لتوصيات تقدم بها البنك الدولي ومنظمات دولية أخرى بهدف تنويع مصادر الدخل والعمل على سد العجز وفي الوقت نفسه تعزيز الشراكة بين القطاعين الحكومي والخاص لدعم مشاريع التنمية وضمان عدم توقفها وتضررها من تراجع اسعار النفط عالمياً.

«السكنية»: البنية التحتية للمطلاع ستنجز على ثلاث مراحل

ونقلت تأكيد مصدر مسؤول في المؤسسة العامة للرعاية السكنية ان برنامج إنشاء البنية التحتية بمدينة المطلاع مطلع العام المقبل عبر 3 مراحل تعاقدية، لافتاً إلى فترة زمنية بين العقود تتراوح ما بين 4 الى 5 أشهر.وقال المصدر ان بنية المطلاع ضخمة الى حد كبير، الامر الذي دفع بالمؤسسة الى توزيع العقود إذ ان العقدين الاول والثاني سيكونان في الربع الأول من 2016 فيما سيبرم العقد الثالث في الربع الثاني من العام ذاته. إلى ذلك دفع استمرار إدارة المساحة بالبلدية في تعطيل معاملات تسليم حدود القسائم في مشروع الوفرة القائم الى اعلان الأهالي التوجه نحو الاعتصام أمام البلدية احتجاجاً على التأخير. وانتقد الاهالي عودة البلدية الى مودها القديم بعد أن استجابت لهم بتسليم بعض المعاملات خلال 24 ساعة.وأوضحوا ان تأخير البلدية تسليم الحدود يعمل على تأخير تنفيذ البناء، لاسيما ان كثيراً من الأهالي وقعوا مع الشركات المنفذة، ودفعوا مقدماً مالياً 10 آلاف دينار للقسيمة الواحدة قد يخسرها المواطن، إضافة الى خسارتهم عقود الاشراف المكلفة شهرياً 200 دينار.وطالب الأهالي بتوفير مساحين من إدارة المساحة في بلديتي الكويت والأحمدي ليومين أو ثلاثة أيام في الأسبوع لإنهاء معاملات المواطنين بدلاً من عرقلتها وتحويلها الى مساحي السالمية التي حددت شخصين فقط للقيام بأعمال المساحة لتغطية أكثر من 350 قسيمة.

«التربية» تواصل بحث تظلمات الموظفين على «الأعمال الممتازة»

ولفتت لانتهاء وزارة التربية من بحث 2850 تظلماً من اصل 3600 تقدم بها معلمون واداريون بشأن عدم تسلمهم مكافأة الاعمال الممتازة للعام الدراسي 2014/2015.واذ بينت مصادر تربوية ان جميع التظلمات تم تقديمها عن طريق الموقع الالكتروني أكدت ان ادارة الموارد البشرية ممثلة في لجنة التظلمات تعكف حاليا على مراجعة 250 تظلما لموظفين سقطت اسماؤهم سهوا من كشوف المستحقين للمكافأة.وزادت المصادر ان القطاع الاداري سيقوم بتحويل هذه الاسماء الى القطاع المالي بعد التحقق من مدى احقيتهم للاعمال الممتازة لافتة الى ان الكشوفات تشمل ديوان عام الوزارة والادارات التابعة لها والمناطق التعليمية.وبينت المصادر انه وبعد فرز اللجنة المشكلة عن طريق وكيل الوزارة د. هيثم الاثري للتظلمات تبين لها ان 750 معلما واداريا ممن تقدموا بتظلماتهم تم الصرف لهم، فيما ظل 100 موظف من المتظلمين ليست لديهم اعمال ممتازة بالنظم المتكاملة في دائرة انتظار التقييم.

سقوط طائرة استطلاع أميركية أثناء عودتها من العراق

وأفادت عن سقوط طائرة بدون طيار أميركية في منطقة المطلاع في موقع الكيلو 5 ليل أمس.وأكدت مصادر مطلعة ان الطائرة كانت قادمة من العراق في مهمة استطلاعية لرصد تحركات الميليشيات الإرهابية والتعامل مع أهداف معينة هناك, إلا ان خللاً فنياً أصابها اثناء دخولها الأجواء الكويتية للعودة للقاعدة العسكرية الأميركية, ولم تتمكن من الوصول إلى مكان انطلاقها وتحطمت إثر سقوطها.وكانت قوات من وزارة الدفاع قد توجهت الى موقع سقوط الطائرة وطوقت الموقع وحضر خبراء عسكريون كويتيون وأميركيون لمعاينة الحطام ونقل الأجهزة الفنية الخاصة بالطائرة إلى القاعدة العسكرية لفحصها واستخراج المعلومات والصور.وأوضحت المصادر ان الطائرة كانت تحمل صاروخاً ذكياً وكمية من الذخيرة الحية وقد عكف الخبراء الأميركيون على تفكيك الصاروخ والتحفظ على الذخيرة وتطويق المنطقة.وأشارت إلى ان القوة الجوية الكويتية قد رصدت السقوط من خلال الرادارات المتطورة وتم تحديد مكان الطائرة بدقة عالية ما سهل الوصول إليها في وقت قياسي.

الصحة: لا تسرب لمواد مشعة في المطار

وأوردت نفي وزارة الصحة حدوث أي تسرب لمواد مشعة من حاويات خاصة بالوزارة خلال عملية نقلها من الطائرة الى المخازن الخاصة بالجمارك، تمهيداً لنقلها إلى معامل الطب النووي.وأوضحت إدارة الوقاية من الإشعاع في وزارة الصحة أنها تلقت اتصالا من الإدارة العامة للإطفاء يفيد بسقوط أربع حاويات تحتوي على مواد مشعة خاصة بالوزارة على أرض المطار، مؤكدة أنه لم يحدث أي تسرب اشعاعي من أي من هذه الحاويات الأربع، وتم التأكد من ذلك بأخذ المسحات والقياس للحاويات وموقع السقوط في أرض المطار. من جانبها قالت وكيلة وزارة الصحة لشؤون الصحة العامة ماجدة القطان إن الحاويات سقطت أثناء نقلها من الطائرة الى المخازن بسيارة محملة بـ 25 حاوية تمهيداً لنقلها لمعامل الطب النووي بوزارة الصحة.وأفادت بأن فريقاً من مفتشي المواد المشعة بوزارة الصحة تواجدوا بالموقع فور تلقيهم الاتصال، حيث تبين أن 4 حاويات من اليود المشع وقعت من سيارة النقل داخل المطار فأصيبت اثنتان منها بتلف بالحاوية الخارجية وواحدة أصيبت بتلف بسيط في حاوية الرصاص وواحدة أصيبت بتلف شديد في حاوية الرصاص.

الأمير إلى موسكو اليوم

وأشارت الى توجه سمو أمير البلاد إلى موسكو اليوم على رأس وفد رسمي في زيارة رسمية إلى روسيا، يجري سموه خلالها مباحثات رسمية مع الرئيس الروسي فلاديمير بوتين.

المنظومة الأمنية البحرية .. ناقصة

واهتمت بتأكيد مصدر أمني رفيع المستوى «وجود اختراقات في المنافذ البحرية بسبب عدم دخول بعض اجزاء المنظومة الأمنية للخدمة»، مشيرا الى ان تلك المنظومة «تفتقر الى الكثير من الأمور البسيطة الواجب توافرها» كصيانة الأجهزة لضمان عدم تعطلها، فضلا عن نواقص أخرى بعضها «يتعلق بقلة الاعتمادات المالية الموجهة لإدارة خفر السواحل».وقال المصدر في تصريح صحفي إن انتهاء التعاقد مع الشركة المكلفة بصيانة اجهزة المنظومة الأمنية البحرية، والاتفاق مع شركات أخرى أقل كفاءة وكلفة «أوجدا ثغرات وخروقات عديدة في صيانة الأجهزة»، لافتا الى ان التي جرى التعاقد معها «لا تعير الصيانة الأهمية الواجبة، بل تعمد إلى تركيب قطع غيار مقلّدة تقلل من كفاءة رصد الأهداف البحرية وتتسبب في تعطّل المنظومة بشكل متواتر»، ولمح الى أن «الواسطة في ترسية مناقصات الصيانة على شركات غير كفؤة أحد أسباب هذه المشكلة».وبيّن ان بعض أجزاء المنظومة الأمنية البحرية لم يدخل الخدمة بعد، وأن العمل بدأ بالجزء الاول فقط المتعلق برصد الهدف البحري، اما فيما يتعلق بتركيب كاميرات المراقبة الحرارية فـ «لم يُبدأ في تنفيذه ومن دون معرفة الأسباب»، مشيرا الى ان جزئية رصد الاهداف من غير تشغيل الكاميرات «تشكل عبئا كبيرا على رجال خفر السواحل، لجهة عدم القدرة على تحديد الهدف «هل متسلل او مهرب او قوارب نزهة او صيد».

العيسى ينفي إنشاء جامعة مشتركة مع إيران

وتطرقت لنفي وزير التربية وزير التعليم العالي الدكتور بدر العيسى، صحة ما تناقلته بعض وسائل الاعلام بانه طلب من الجانب الايراني انشاء جامعة مشتركة مع الكويت.وقال الوزير العيسى في تصريح صحفي ان ما نشرته بعض وسائل الاعلام في هذا الشأن «عار من الصحة تماما».وأوضح ان لقاءه مع وزير العلوم والبحوث الايراني محمد فرهادي، لم يتطرق الى هذا الموضوع بتاتا، بل كان يندرج في اطار اللقاءات التي تعقدها الوفود المشاركة عادة في ما بينها، على هامش اعمال الدورة الــ38 للمؤتمر العام لمنظمة الامم المتحدة للتربية والعلوم والثقافة (يونيسكو).يذكر ان العيسى يقوم بزيارة الى فرنسا على رأس وفد للمشاركة في الدورة الــ38 للمؤتمر العام لمنظمة «يونيسكو»، والتي بدأت الثلاثاء الماضي وتستمر حتى الــ18 من الشهر الجاري.

 

المصدر : المستقبل

Addthis Email Twitter Facebook
 
 
 
 
 
Al Mustagbal Website