Facebook Page Twitter Page Instagram Page You Tube Page Email Apple Application Android Application
 
Al Mustagbal Website
أخبار مصورة
الكعبة المشرّفة في صور
أشكال ملفتة للغيوم فوق مدينة صور اللبنانية
الأنوار القطبية تضيء سماء اسكتلندا
كهوف من الجليد في بحيرة بيكال في سيبيريا
شلالات نياجرا
اروع الصور لامواج البحر
الطائرة الشمسية التي ستجول العالم من دون وقود
من سماء لبنان الجنوبية الغيم يرسم في تشرين لوحات سماوية
حين زينت الثلوج جنوب لبنان
Weather Kuwait
2015-08-04 09:49:52

بقلم أسرة التحرير

عدد الزوار: 1689
 
الأفتتاحية ليوم 4-8-2015: السؤال المرتكز الـى «/نُمي الينا/» يزري السائل ويربك المسؤول ولا يغني الحق شيئاً
 

نعم.. استجواب الوزراء حق يتمتع به نواب الأمة، ولا احد يمكنه أن ينكر لهم هذا الحق، كونه من صميم الحياة الديمقراطية، والأصل في فصل السلطات.. 
نعم .. من حق نائب الأمة أن يسأل ويصحح، لا بل من واجبه ومن حق الأمة الأمة عليه.. 
لكن من حقنا نحن المواطنين عليه، أن يكون سعادة النائب هادفاً في استجوابه، عارفاً ماذا يقول، مدركاً الى أين يجب أن يصل، محيطاً بجميع نواحي سؤاله، واثقاً من مبررات هذا السؤال..
أما أن يقف هذا النائب او ذاك يطرح الأسئلة مستنداً الى حجة واهية: «/نُمِيَ الينا/»،  و»/ نُمِيَ/» فعل مجهول وهو من عائلة النميمة، وهو بداية الاشاعة، ومن مقدمات التشكيك وربما يكون «/النمام/» أي الذي يقف وراء النميمة يريد أن يوقع العداوة، أو يقصد الى ارباك هذا الوزير مدفوعاً من طرف آخر ليدفع باثارة التساؤلات المغرضة واعاقة مسيرة الدولة.. 
اسمحوا لي ايها السادة النواب، أنا كاتبة الافتتاحية أن اطرح عليكم سؤال طرحته قبل ذلك على نفسي عدة مرات وانا اطالع الاخبار القادمة من مكاتبكم وخاصة تلك العواصف الاستفهامية الموسمية التي تعصفون بها وتكون قد احيكت هذه الاسفهامات «/بعد ان نمى الى علمكم/» هل هذه تأتي من الكواليس السياسية او عبر احد الموظفين في الوزارات (لسمح الله) او من اصحاب المصالح الذين يهدوفون الى ما يُقصد به النميمة، فيتصل بمن سيتجوب الوزير وهو يقف وراء كلمة «/نمى/» ثم يروح في نشر الاسئلة التي لا تدل على حصول عمل حدث او قد تكون هذه الاسئلة مرتكزة على زعم لا يغني من الحق شيئاً..
احذروا ايها السادة النواب، 
إن السؤال الخبيث المرتكز الى «/نُمِيَ/» والذي قد يكون لا علاقة له باليقين يزري بالسائل ويربك المسؤول، ولا ينتج عنه الا ضياع الوقت واثارة المشاكل.. 
ليتنا ايها السادة النواب، نستطيع فهمكم وانتم تطرحون استفهاماتكم وليتكم دائما تحتكمون الى اليقين والموضوعية، ولا تركون الى الظن والتخمين ولا الى الافتراء والتحامل، فتستقيم أمورنا ولا يجد الشيطان سبيلا الى حياتنا وبلادنا.. 

Addthis Email Twitter Facebook
 
 
 
 
 
Al Mustagbal Website