Facebook Page Twitter Page Instagram Page You Tube Page Email Apple Application Android Application
 
Al Mustagbal Website
أخبار مصورة
الكعبة المشرّفة في صور
أشكال ملفتة للغيوم فوق مدينة صور اللبنانية
الأنوار القطبية تضيء سماء اسكتلندا
كهوف من الجليد في بحيرة بيكال في سيبيريا
شلالات نياجرا
اروع الصور لامواج البحر
الطائرة الشمسية التي ستجول العالم من دون وقود
من سماء لبنان الجنوبية الغيم يرسم في تشرين لوحات سماوية
حين زينت الثلوج جنوب لبنان
Weather Kuwait
2015-04-23 10:46:39
عدد الزوار: 1313
 
مصدر لـ #المستقبل: توجة اردني لاجلاء السوريين من مخيم الزعتري
 
 

الاردن- ياسر شطناوي: صرح  مصدر رسمي من ادارة مخيم الزعتري للاجئين السوريين في الاردن ان هناك توجه من قبل الحكومة الاردنية الى نقل واجلاء كل السوريين القاطنين من المخيم الى مناطق اخرى جديدة بعد التنبؤ بكارثة بيئية نتيجة ارتفاع اعداد اللاجئين.

وقال المصدر "للمستقبل" ان الجهات الرسمية ستعمل على نقل السوريين القاطنين في مخيم الزعتري، ثالث اكبر مخيم بالعالم، على ثلاثة مراحل ستشمل المرحلة الاولى نقل 30 الف لاجئ من اصل 80 الفا، الى منطقة الازرق شرقي الاردن.

واشار المصدر ان الجهات الرسمية ووفقا لتقارير بيئية فان مخيم الزعتري في محافظة المفرق شمالي الممكلة لم يعد صالحا للعيش بسبب تزايد اعداد السوريين، اضافة الى اقامته على حوض مائي كبير مما يهدد بكارثة بيئية خلال السنوات القريبة ستؤثر سلبا على سكان محافظة المفرق والمناطق المحيطة بها.

ولم يؤكد المصدر موعد البدء بعملية نقل السوريين، متوقعا ان تبدأ اجراءات الاجلاء  خلال اوائل شهر ايار المقبل.

مخيم الزعتري تسبب بمشاكل صرف صحي

من جهته قال الخبير البيئي عمر الشرفات" للمستقبل" أن الحكومة الاردنية اقامت مخيم الزعتري على اهم حوض مائي يغذي اربع محافظات (اربد، والمفرق، وجرش، وعجلون).

واضاف ان كمية المياه التي تدخل الى المخيم تقدر بـ4500 متر مكعب، وانه يتم سحب 1500 متر مكعب من المياه العادمة، فيما المتبقي يذهب الى باطن الارض، مشددا على ان معظم الخزانات مثقوبة؛ مما ادى الى التلوث البيئي، وتلوث التربة والمياه.

وحذر الشرفات خلال حديثة "للمستقبل" من مخاطر التلوث البيئي والمائي؛ بسبب مشاكل الصرف الصحي التي تسبب بها مخيم اللاجئين، فضلا عن تدفق المياه العادمة الى وادي الزعتري الذي يغذي الحوض المائي، مشيرا إلى ان ادارة المخيم في الزعتري لا تتعاون مع بلدية الزعتري نهائيا ولا يوجد اي تواصل بينهما.

وقال ان عدد سكان مدينة الزعتري نحو 16 الف نسمة، وعدد اللاجئين الذي يسكنون ضمن حدود بلدية الزعتري نحو 80 الف نسمة؛ مما ادى الى تدني مستوى الخدمات.

وتابع ان بلدية الزعتري تعاني من اثر اللجوء السوري وضعف الخدمات، مبينا جملة من القضايا وهي: زيادة النفايات الصلبة، والضغط على المدارس؛ مما ادى الى فتح مدرسة مسائية للسوريين من الصف الاول الى الصف الرابع الاساسي.

وحاول موقع المستقبل اخذ تعقيب من وزارة البئية للحديث حول الاثر البيئي في مخيم الزعتري غير انه لم يتمكن من ذلك .

يذكر ان مخيم الزعتري يعد  ثالث اكبر مخيم في العالم من حيث اعدداد اللاجئين، حيث بدأ العمل به مع بدايات الازمة السورية قبل نحو اربعة سنوات.

"/المستقبل/" انتهى ع.د

المصدر : المستقبل

Addthis Email Twitter Facebook
 

تصنيفات :

 

كلمات و مفاتيح :

 
 
 
 
أخبار ذات صلة
 
Al Mustagbal Website