Facebook Page Twitter Page Instagram Page You Tube Page Email Apple Application Android Application
 
Al Mustagbal Website
أخبار مصورة
الكعبة المشرّفة في صور
أشكال ملفتة للغيوم فوق مدينة صور اللبنانية
الأنوار القطبية تضيء سماء اسكتلندا
كهوف من الجليد في بحيرة بيكال في سيبيريا
شلالات نياجرا
اروع الصور لامواج البحر
الطائرة الشمسية التي ستجول العالم من دون وقود
من سماء لبنان الجنوبية الغيم يرسم في تشرين لوحات سماوية
حين زينت الثلوج جنوب لبنان
Weather Kuwait
2015-02-11 01:03:38
عدد الزوار: 575
 
أبرز ما جاء في الصحف التونسية ليوم الأربعاء 11-2-2015: كلنا في نفس السفينة ولا موجب لرمي الآخر في البحر

اهتمت الصحف التونسية بتواصل التوتر بمحافظة "تطاوين" جنوب تونس عقب الاحتجاجات التي شهدتها مدن في المحافظة على خلفية مطالب تنموية.

وأبرزت الصحف التطورات الميدانية في ليبيا واحتدام المعارك في مدينة بنغازي بين القوات الليبية والمليشيات المسلحة، مشيرة إلى إحراز القوات الليبية تقدمًا ميدانيًا سيطرت من خلاله على ميناء بنغازي.

وأبرزت في الشأن اليمني رفض مجلس التعاون لدول الخليج العربية للانقلاب الحوثي على السلطة وتأكيد استمرار وقوفه إلى جانب الشعب اليمني، مشيرة إلى تعطل الحوار في اليمن بين مختلف الأطراف السياسية للتوصل إلى حل للأزمة التي تعيشها البلاد.

وتناولت في سياق تقارير متفرقة بدء الرئيس الروسي فلاديمير بوتين زيارة إلى القاهرة تستمر يومين هي الأولى له منذ 10 سنوات، ورفع حظر التجوال ليلاً المفروض منذ 10 سنوات في العراق ، وقيام مسلحين بإطلاق النار على الشرطة الفرنسية في مدينة مرسيليا قبيل زيارة رئيس الوزراء الفرنسي للمدينة.

الى ذلك غطت صحيفة ما شهدته منطقة الذهيبة من ولاية تطاوين خلال الأيام الأخيرة موجة من الاحتجاجات والتوتر راح ضحيتها شاب من أصيلي المنطقة.

موردة استنكار بعض الأحزاب استعمال وحدات الأمن ما وصفته بالاستعمال المفرط للقوة على غرار حركة النهضة وحركة الشعب وحركة نداء تونس حيث عبر عبد الكريم الهاروني عن مساندة الحركة للمطالب المشروعة للجهة في التنمية والتشغيل بطرق سلمية وعبر الحوار مع مراعاة الوضع الأمني الحساس في المناطق الحدودية خاصة الجنوبية مطالبا بفتح تحقيق في الاستعمال المفرط للقوّة الذي خلّف قتيلا لتحديد من اتخذ القرار بإطلاق الرصاص.

وقد تحدثت «الصحافة اليوم» الى سالم بولحاس عضو المكتب التنفيذي للاتحاد الجهوي للشغل بتطاوين الذي أوضح للصحيفة أن الوضع يميل نحو الهدوء الحذر حيث انسحب الأمن ليترك مكانه للجيش في تأمين الجهة مشيرا الى أن المواجهات مع وحدات الحرس الوطني تسببت في سقوط قتيل وآخر حالته خطيرة الى جانب 5 مصابين بالرش و16 جريحا.

كما اوردت الصحيفة أن الاتحاد الجهوي للشغل بتطاوين قرر أمس بعد تدارسه للأوضاع الأمنية والاجتماعية مع مكونات المجتمع المدني الدخول في اضراب عام بداية من اليوم بكامل الولاية .

في المقابل، اكّد البحيري في الحوار أن تونس لم تعد تحتمل الفراغ على مستوى السّلطة التنفيذيّة وأنّ هذه الحكومة الحالية وإن لم تستجب لكلّ مطالبنا فإنها تعدّ خطوة على طريق التعايش بين مختلف الفرقاء السياسيين وخاصة بين القوى السياسية الكبرى في البلاد، معتبرا ذلك رسالة إلى التونسيين مفادها أنّ النّخب السياسية والاجتماعية قادرة على العمل مع بعضها بعضا لمصلحة تونس وأنّه ليس محكوما علينا بالتّنازع والتّنافي والصّراع وبالمطالبة بإقصاء بعضنا البعض.

وقد اعتبر البحيري أن الأمن يأتي في مقدّمة الأولويات لبثّ روح الأمن والاطمئنان في التّوانسة وحماية وجود الدّولة واستمرارها وحدودها، ومقاومة الإرهاب والعمل من الجميع على استئصاله ووضع حدّ له بكلّ الوسائل الممكنة وبمداخل متعدّدة منها المدخل العسكري والأمني والآليات والإمكانيات وحماية الأمنيين بموجب قوانين نافذة وإصدار قانون الإرهاب والتّوافق الوطني حول هذا الموضوع .

والأولويّة الثانية هي للأسعار والمقدرة الشرائية للمواطنين،معتبرا أن الأسعار تتصاعد بشكل رهيب جدّا، ووصلت إلى ما لم تصل إليه مطلقا في تاريخ تونس.

Addthis Email Twitter Facebook
 

تصنيفات :

 
 
 
 
 
أخبار ذات صلة
 
Al Mustagbal Website