Facebook Page Twitter Page Instagram Page You Tube Page Email Apple Application Android Application
 
Al Mustagbal Website
أخبار مصورة
الكعبة المشرّفة في صور
أشكال ملفتة للغيوم فوق مدينة صور اللبنانية
الأنوار القطبية تضيء سماء اسكتلندا
كهوف من الجليد في بحيرة بيكال في سيبيريا
شلالات نياجرا
اروع الصور لامواج البحر
الطائرة الشمسية التي ستجول العالم من دون وقود
من سماء لبنان الجنوبية الغيم يرسم في تشرين لوحات سماوية
حين زينت الثلوج جنوب لبنان
Weather Kuwait
2016-01-10 13:57:46
عدد الزوار: 6586
 
سلفاكير يعتذر لشعبه عن الحرب الأهليّة
 
 

بعدما خلّف النزاع في جنوب السودان، الذي تخللته تجاوزات نسبت إلى المعسكرين الحكومي والمتمرد، عشرات آلاف القتلى، وأدى إلى نزوح أكثر من 2.2 مليون شخص من ديارهم، إعتذر رئيس جنوب السودان، سلفا كير، لشعبه على عامين من حرب أهلية "عبثية"، محذرا في الوقت نفسه أنه سيطارد من يستمرون في القتال "مثل الجرذان".
كير، وفي خطاب بثته إذاعة الأمم المتحدة، قال: "أريد أن أعتذر صادقا لدى شعب جنوب السودان عن الآلام المجانية، التي لا تطاق، التي تحملتها أنت يا شعب جنوب السودان، وهذا البلد المحبوب، خلال الـ 24 شهرا الماضية"، مضيفا: "إذا استمر هؤلاء في قتالنا في الوقت الذي وقعنا فيه اتفاقا، فإن قواتي المسلحة ستستمر في مطاردتهم مثل الجرذان"، وفق ما نقلت "فرانس برس".
كير قال كذلك: "الحرب كانت مكلفة سواء لجهة الأرواح البشرية الغالية أو الأملاك او الكرامة"، معربا عن الأسف "لأننا فرطنا كثيرا بحسن النوايا الدولية"، محذراً من "انتشار عصابات مسلحة" تشن هجمات في جنوب البلاد.
واعتذارات كير جاءت بعد أن صادق على تعيين 50 نائبا من التمرد الذي يقوده نائبه السابق رياك مشار، وكان قبل تقاسم حقائب وزارية معه بموجب اتفاق السلام، الذي وقع في نهاية آب/أغسطس لوضع حد للنزاع.
وأعلن جنوب السودان استقلاله في يوليو 2011، بعد عقود من الحرب مع الخرطوم، قبل أن يغرق مجددا بعد عامين ونصف من ذلك في حرب، بسبب انقسامات سياسية وإثنية داخل الجيش، غذتها خصومة في رأس النظام بين كير ومشار. وتمت التسوية بشأن تركيبة الحكومة الانتقالية، مع تأخير كبير عن الجدول المقرر في اتفاق السلام، المبرم في 26 أغسطس، الذي كان نص على انطلاق مرحلة انتقالية في غضون 3 أشهر، تقوم على أساس تقاسم السلطة، وخصوصا إنشاء حكومة وحدة وطنية. "/المستقبل/" انتهى ل , م 

Addthis Email Twitter Facebook
 

تصنيفات :

 

كلمات و مفاتيح :

 
 
 
 
 
Al Mustagbal Website