Facebook Page Twitter Page Instagram Page You Tube Page Email Apple Application Android Application
 
Al Mustagbal Website
أخبار مصورة
الكعبة المشرّفة في صور
أشكال ملفتة للغيوم فوق مدينة صور اللبنانية
الأنوار القطبية تضيء سماء اسكتلندا
كهوف من الجليد في بحيرة بيكال في سيبيريا
شلالات نياجرا
اروع الصور لامواج البحر
الطائرة الشمسية التي ستجول العالم من دون وقود
من سماء لبنان الجنوبية الغيم يرسم في تشرين لوحات سماوية
حين زينت الثلوج جنوب لبنان
Weather Kuwait
2015-04-07 14:52:33
عدد الزوار: 1529
 
المغرب يدعو العرب إلى عقد قمتهم القادمة على أرضه
 
 

المغرب- أحمد برطيع: في الجلسة الختامية للقمة 26 التي نظمتها جامعة الدول العربية في شرم الشيخ المصرية، وجه ملك المغرب محمد السادس في خطابه الذي تلاه ممثله رئيس الحكومة المغربية وأمين عام حزب العدالة والتنمية عبد الإله بن كيران –وجه- دعوة إلى الزعماء العرب لتنظيم الدورة الآتية المرتقب انعقادها في نفس التاريخ من السنة القادمة.

وقال ممثل الملك " تتشرف بلادي باستقبال قادة الدول العربية الشقيقة" كما شكر بن كيران الرئيس السيسي الشعب المصري على حفاوة الإستقبال وكرم الضيافة.

وعقب انتهاء أشغال القمة، استقبل الرئيس المصري عبدالفتاح السيسي رئيس الحكومة المغربية وممثل محمد السادس في القمة، عبد الإله بن كيران الذي صرح أن "اللقاء كان وديا"، ونقلت وسائل الإعلام مصرية أن بنكيران استهل اللقاء بنقل تحيات تقدير التي يكنها الملك محمد السادس للرئيس المصري.

وحسب نفس المصادر، أثنى رئيس الحكومة المغربية على الدور المصري المتمثل في دعم"عاصفة الحزم" ووصفه بأنه موقف حكيم، مشيدا بضرورة الدفاع عن الدين الإسلامي الذي يحاول البعض الإساءة إليه بترويج أفكار مغلوطة عنه.

وقد خلف حضور رئيس الحكومة المغربية جدلا كبيرا في الأوساط السياسية، وعلى صفحات التوصال الإجتماعي، باعتباره "أمين عام" حزب "العدالة والتنمية" النسخة المغربية، المحسوبة على التنظيم الدولي للإخوان.

أسباب الجدل الحكومي

يعود هذا الجدل الذي أثاره حضور رئيس الحكومة المغربية إلى الموقف الخاص لحزبه الذي يعتبر ما وقع في مصر يوم 30 يونيو/حزيران انقلابا وليس ثورة، وأن السيسي انقلب على الشرعية التي يمثلها الرئيس المعزول محمد مرسي. حيث لم يتورع رئيس الحكومة من رفع شارة"رابعة" التي أنتجها الرئيس التركي المحامي المعلن للإخوان،

وحل عبد الإله بن كيران مساء الجمعة في مطار شرم الشيخ حيث استقبله رئيس الوزراء المصري ابراهيم محلب، مما عمق الجدل، وفسر بعض المحللين هذا الاستقبال بحرص الرئيس المصري عبدالفتاح السيسي على تفادي ممثل ملك المغرب.

وكان الملك قد أعفى رئيس الحكومة ذو المرجعية الإسلامية من الإحراج في القمة العربية السابقة التي عقدت في مصر، حيث مثله وزير الخارجية صلاح الدين مزوار.

اراء المحللين

يردُّ بعض المحللين حضور بنكيران ممثلا عن الملك محمد السادس إلى رغبة الملك في إرسال رسائل للعالم، مفادها أن نموذج الإسلاميين المغاربة مثال يحتذى به.

وكتب رئيس تحرير جريدة "أخبار اليوم المغربية" في افتتاحيته ليوم السبت أن" الملك أعطى هدية لبنكيران ليسوق صورة أخرى عنه، باعتباره زعيم حزب محافظ، إسلامي، لكنه ليس أصولياً". –

أما الدكتور النشطاوي، أستاذ في جامعة القاضي عياض بمدينة مراكش (حنوب المغرب) فقد اعتبر أن تكليف بنكيران بتمثيل الملك في قمة شرم الشيخ يحتمل دلالات متعددة  معتبرا " التكليف بمثابة ضغط على بنكيران للتعامل مع النظام المصري".

واسترسل النشطاوي، الذي كان يتحدث إلى وسائل الإعلام، أن هذا التكليف "رسالة لدول الخليج بأن التجربة المغربية التي أشركت الإسلاميين تعتبر ناجحة بكل المقاييس، وأن لا خوف من احتوائهم وإشراكهم في الحكم، ولمَ لا؟ دفعهم لتغيير بعض مواقفهم، كما هو الشأن مثلاً في التعامل مع نظام انقلابي عارضوه علانية".

مضيفا أن "طمأنة الخليجيين بأن الإسلاميين بإمكانهم العمل معهم جنباً إلى جنب في محاربة الإرهاب، حتى إن اختلفت الرؤى حول مفهوم الإرهاب، وتداعيات تمدد جماعة أنصار الله (الحوثيين) في اليمن، بل والمشاركة في القوة العربية المشتركة المزمع إنشاؤها".

تداعيات القمة العربية

على ما يبدو، شكلت القمة الأخيرة منعطفا في تاريخ العلاقات العربية-العربية حيث نجحت في تجميع ما استحال تجميعه، وخلقت دينامية جديدة،  وعصفت من جهة أخرى، بآخر أحلام "الإخوان" المتمثل في حشد الدعم لقضيتهم، وانفرط العقد الأخير من طوق نجاتهم بدءا باستقبال رئيس مصر لأمير قطر تميم مرورا بتأييد تركيا لـ"عاصفة الحزم" وانتهاء بدعوة المملكة المغربية لقادة الدول العربية إلى عقد دورتهم الآتية بالمغرب، وهي الدعوة التي نقلها أمين حزب العدالة والتنمية المغربي الذي كان يعتبر ما حصل في مصر انقلابا وليس ثورة عصفت بمصير "الإخوان".

انتهى ا.ع

.

المصدر : المستقبل

Addthis Email Twitter Facebook
 

تصنيفات :

 
 
 
 
 
أخبار ذات صلة
 
Al Mustagbal Website