Facebook Page Twitter Page Instagram Page You Tube Page Email Apple Application Android Application
 
Al Mustagbal Website
أخبار مصورة
الكعبة المشرّفة في صور
أشكال ملفتة للغيوم فوق مدينة صور اللبنانية
الأنوار القطبية تضيء سماء اسكتلندا
كهوف من الجليد في بحيرة بيكال في سيبيريا
شلالات نياجرا
اروع الصور لامواج البحر
الطائرة الشمسية التي ستجول العالم من دون وقود
من سماء لبنان الجنوبية الغيم يرسم في تشرين لوحات سماوية
حين زينت الثلوج جنوب لبنان
Weather Kuwait
2015-04-06 18:05:46
عدد الزوار: 649
 
محاكمة إرهابيي "جند الأرقم" يوم 21 أبريل المقبل
 
 

الجزائر- ف. ن:  من المنتظر أن تنظر محكمة جنايات العاصمة في 21 أبريل المقبل في ملف 15 ارهابيا مشتبه فيهم ضالعين في الاعتداء الارهابي عن طريق المتفجرات سنة 2008 ببني عمران ولاية بومرداس والذي أودى بحياة شخصين وعدة جرحى حسبما علم اليوم الاثنين من مصدر قضائي.

وكانت القضية قد تأجلت لإثنى عشر مرة خلال الدورات الجنائية السابقة. قد تورط في هذه القضية 15 متهما 13 منهم في حالة فرار و هم متابعين بجنايات "إنشاء جماعة ارهابية مسلحة و القتل العمدي مع سبق الإصرار و الترصد باستعمال مواد متفجرة".

وحسب قرار الاحالة فإن هذا الاعتداء الارهابي استهدف "شركة رازال" الفرنسية 2008 ببلدية بني عمران بولاية بومرداس و أدى إلى مقتل مديرها الفرنسي الجنسية وهو "بيير نوفاكي" وسائقه الجزائري البالغ من العمر 28 سنة بعد أن انفجرت قنبلتين متحكم فيهما عن بعد تم إخفاؤهما بمدخل الورشة التي يعمل بها الضحايا بالقرب من سيارة المدير الشركة الفرنسية. فالقنبلة الأولى انفجرت بعد مرور سيارة الدرك الوطني تسببت في مقتل مدير الشركة وسائقه الجزائري فيما استهدف الانفجار الثاني قوات الأمن الوطني بعد حوالي 20 دقيقة من ذلك على بعد خمسة أمتار عن مكان القنبلة الأولى. في حين أنه انفجرت عبوة ناسفة ثانية في وقت كان فيه عناصر الجيش متواجدين بعين المكان برفقة أعوان الحماية المدنية التي تنقلت لنقل جثتي الضحيتين. وكان الانفجار قد أسفر عن سقوط جريحين في صفوف الجيش الوطني الشعبي وآخر من أعوان الحماية المدنية فيما تمكنت مصالح الأمن من تفكيك قنبلة ثالثة بعد لحظات من وقوع الاعتداء الأول.

وينتمي المتهمون لكتيبة "جند الأرقم" الإرهابية و ينحدرون من المنطقة التي وقعت بها الاعتداءات بعضهم مسبوقين في ملفات ارهابية أخرى و استفادوا من تدابير ميثاق السلم و المصالحة الوطنية غير أن التحقيقات كشفت انهم عاودوا الرجوع للنشاط الارهابي كأفراد دعم واسناد لكتائب تنشط بجبال ولايتي بومرداس و تيزي وزو.

وتجدر الاشارة إلى أنه تم القبض على أحد المتابعين في الملف و هو "قوري ابراهيم" لما كان يجري عملية جراحية على عينه اليسرى بمستشفى "نفيسة حمود" بحسين داي جراء انفجار مذياع ملغم في يديه كان بصدد تجهيزه لعمل إرهابي آخر.

انتهى ا.ع

.

المصدر : المستقبل

Addthis Email Twitter Facebook
 

تصنيفات :

 
 
 
 
 
أخبار ذات صلة
 
Al Mustagbal Website