Facebook Page Twitter Page Instagram Page You Tube Page Email Apple Application Android Application
 
Al Mustagbal Website
أخبار مصورة
الكعبة المشرّفة في صور
أشكال ملفتة للغيوم فوق مدينة صور اللبنانية
الأنوار القطبية تضيء سماء اسكتلندا
كهوف من الجليد في بحيرة بيكال في سيبيريا
شلالات نياجرا
اروع الصور لامواج البحر
الطائرة الشمسية التي ستجول العالم من دون وقود
من سماء لبنان الجنوبية الغيم يرسم في تشرين لوحات سماوية
حين زينت الثلوج جنوب لبنان
Weather Kuwait
2015-01-31 22:18:52
عدد الزوار: 622
 
"التأمل" و"اليوغا" يمنحاك الهدوء العقلي

نسمع كثيراً بكلمتي "تأمل" و"يوغا"، ولكن معظم الناس ينظرون للتأمل على أنه مجرد شيء معنوي غير محسوس وضعيف التأثير، وينظرون لليوغا على أنها عبارة عن حركات رياضية فقط لا غير أو حركات تنفس لا أهمية كبيرة لها وأنها خاصة بأشخاص مترفين لديهم الوقت الكثير لممارسة هذه الأنشطة الفرعية في الحياة.

في الموضوع التالي تطلعنا أخصائية تمارين الطاقة حنان ديميز على دور تمارين "التأمل" و"اليوغا" في تهدئة العقل ومنحك العديد من الفوائد الصحية والنفسية:

تبدأ حنان حديثها قائلة: "في الحقيقة إن "التأمل" و"اليوغا" ليسا شيئين بسيطين أبداً، بل هما من أهم الممارسات، التي تؤدي بك مع مرور الزمن لتصلي إلى قدراتك الداخلية القوية، ففي زمننا الحالي بسبب توافر وسائل الراحة والتكنولوجيا المتعددة لا تستهلك قدرات الإنسان كلها، وحسب الإحصائيات العالمية فإن أفضل العلماء في زمننا الحالي يستعملون فقط ما يقارب (10) أو (3) في المائة فقط من قدراتهم الداخلية، والحقيقة التي يجهلها الكثيرون أن التأمل واليوغا يساعدان على إخراج هذه القدرات من داخلنا واستغلالها من أجل تحقيق النجاح، فعندما تمارسين "التأمل" و"اليوغا" فإنك تساعدين عقلك على التركيز بشكل أقوى وتعطينه فرصة ليصبح أقوى، وبذلك تنمو قدراتك الداخلية وتزداد مع الزمن".

ما هو التأمل؟
تعرف لنا حنان "التأمل" قائلة: "هو عبارة عن الاسترخاء الجسدي والذهني بحيث تجلسين بشكل مريح جسدياً وبنفس الوقت توقفين أفكارك، أي أنه نوع من هدوء العقل وإيقاف الافكار، ولأن إيقاف الأفكار شبه مستحيل في بداية ممارستك للتأمل، فمن الممكن أن نقول إنك إن ركزت على عملية تنفسك وراقبتها فإنك تركزين على شيء واحد فقط، وهذا يساعد على هدوء العقل والجسد، وهذا هو المطلوب".

تأثير رائع على التفكير
تضيف حنان: "لو علمنا أن الإنسان يفكر خلال اليوم الواحد بما يقارب من (60) إلى (80) ألف فكرة، وهذه الأفكار الكثيرة تمنعه من الاتصال بنفسه الداخلية التي فيها كل المعلومات التي يحتاج إليها لينجح في حياته،وهذا ما نطلق عليه "الإلهام" أو "الحدس" الذي نحتاجه لنفعل الصواب، كما أن الأفكار تمنعه من الاتصال بالكون، والذي فيه كل المعلومات التي يحتاجها أيضاً، وحينما توقفين أفكارك، فإن ما يحصل هو عملية اتصال بعقلك من الداخل، حيث تتم في البداية عملية تنظيف الأفكار وستلاحظين وأنت في جلسة التأمل أنك تستعرضين الكثير من الذكريات، وهذه العملية تعتبر عملية تنظيف حتى تصل إلى داخل عقلك الباطن الذي فيه قدراتك الداخلية، والذاكرة القوية والمعلومات السابقة، والحدس والبصيرة، والوعي العالي، واستشعار الطاقة في جسدك وفي الأشياء المحيطة بك، ومع مرور الزمن ستدركين قدراتك الداخلية وستصبحين أفضل عقلياً وصحياً ودينياً وروحانياً وأشياء أخرى سوف تدركينها بنفسك."

كيف تقومين بالتأمل؟
تنصحك حنان للقيام بجلسة تأمل ناجحة باتباع الخطوات التالية:
1. اجلسي جلسة مريحة في مكان هادئ، ومن الممكن أن تتمددي على ظهرك.
2. راقبي حركة صدرك وأنت تتنفسين وكيف يدخل الهواء إلى الرئتين ويخرج منها.
3. لاتحاولي التحكم بمعدل تنفسك، بل اجعليه طبيعياً، فكلما خطرت ببالك فكرة لا بأس استرخي وعودي لمراقبة تنفسك.
قومي بفعل هذا لمدة ثلث ساعة مرة يومياً، فقط جربي أن تسترخي وتتأملي كل يوم لمدة ثلث ساعة لفترة من الزمن، وراقبي تأثير هذه الجلسة عليك، وستجدين الفرق فهذه إحدى طرق التأمل، ولكن ليست كل شيء، إذ يوجد الكثير من الطرق للتأمل.

سيدتي

Addthis Email Twitter Facebook
 
 
 
 
 
Al Mustagbal Website